نبذة عن مشروع "ابنتي الغالية" بالتعاون مع هيئة "كوبتك أورفانز"

 يقوم المشروع على توفير الفرصة للفتيات المشتركات من خلفيات اجتماعية مختلفة لمعايشة تجربة العمل معا في محبة وسلام وبروح الفريق، مما يحقق التقدم للجميع في المجال الدراسي والشخصي، والاجتماعي.
 ويقوم المشروع على مشاركة "الأخت الكبرى"، وهي فتاة في مرحلة التعليم الثانوي والجامعة، مع "الأخت الصغيرة" وهي فتاة في مرحلة التعليم الابتدائي- عادة ما تكون أكثر عرضه للتسرب من المدرسة، في العديد من الأنشطة التي تحسن من المستوى التعليمي للأخت الصغيرة وتساعدها على الاستمرارية في التعليم وعدم التسرب من المدرسة، بل وتعلم القيم الحياتية التي تساعد على تطورها الشخصي والدراسي. 
تلتقي الأخت الكبرى مع أختها الصغرى في موقع الجمعية مرتين في الأسبوع، بمجمل حوالي  4 ساعات أسبوعيا، تقوم فيه بدور المرشد والرفيق حيث تساعد أختها الصغرى في استذكار دروسها وتوسيع مداركها وقدراتها من خلال أنشطة ثقافية وألعاب تعليمية وفنية مختلفة. وبذلك يساعد البرنامج الفتيات الكبيرات على تنمية شخصيتهن المحبة والمهتمة بالآخر مقابل مصروف شهري يساعدهم على استكمال تعليمهم (من 250: 300 ج)، وفى نفس الوقت يهدف المشروع إلى تحسين المستوى التعليمي للبنت الصغرى ومساعدتها على الاستمرار في التعليم. 
 وتعد هذه الخبرة الإيجابية دعامة لغرس وتقوية روح الفريق القادر على العمل معا من أجل تحقيق أهداف عامة تخدم المجتمع ككل، وبذلك تتأصل أهمية التعليم للفتاة، ودورها الحيوي في المجتمع، بينما ينتشر مبادئ السلام والمحبة والاحترام والتعاون في المجتمعات التي ينفذ فيها المشروع.